برنامج الأغذية العالمي يقيِّم الأضرار في مستودع بالحديدة

تاريخ النشر: 01 إبريل 2018
يقوم برنامج الأغذية العالمي بتوصيل المساعدات الغذائية التي تشتد الحاجة إليها إلى أكثر من 7 ملايين شخص يعيشون في حالة من الجوع الشديد.
حقوق النشر/ برنامج الأغذية العالمي
الحديدة- 1 أبريل/ نيسان 2018 - يعمل برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة على تحديد سبب الحريق الذي دمر مستودعاً لتخزين المواد الغذائية في ميناء الحديدة اليمني في الساعات الأولى من صباح السبت. اندلع الحريق في الساعة 03:30 صباحاً في مخزن للسلع الغذائية التي يستخدمها البرنامج في إطار عمليته للاستجابة الإنسانية من أجل سد احتياجات ملايين اليمنيين المتضررين جراء النزاع الحالي.

واستجابت السلطات المحلية للحادثة على الفور واستخدمت جميع الموارد المتاحة لإطفاء الحريق. ويقوم برنامج الأغذية العالمي حالياً بتقييم مدى الضرر.

وكانت ثلاث سنوات من الصراع قد دفعت الشعب اليمني إلى حافة المجاعة، مما أدى إلى أكبر أزمة جوع في العالم. ويقوم برنامج الأغذية العالمي بصفة شهرية بتوصيل المساعدات الغذائية التي تشتد الحاجة إليها إلى أكثر من 7 ملايين شخص يعيشون في حالة من الجوع الشديد ولا يعرفون من أين ستأتي وجبتهم التالية.