برنامج الأغذية العالمي يرحب بمساهمة من جمعية الهلال الأحمر الكويتي لدعم عملياته في بنجلاديش

تاريخ النشر: 21 مايو 2018
عبد الله الوردات، مدير برنامج الأغذية العالمي في منطقة مجلس التعاون الخليجي (إلى اليمين) والدكتور هلال الساير، رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي (إلى اليسار) خلال توقيع الشراكة. صورة: برنامج الأغذية العالمي/كولن كامبشاور
مدينة الكويت –21 مايو/أيار 2018- يرحب برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة بمساهمة قدرها مليون دولار أمريكي من جمعية الهلال الأحمر الكويتي التي سيتم استخدامها لتقديم المساعدات الغذائية إلى لاجئي الروهينجا والمجتمعات المضيفة لهم في بنجلاديش.

وبفضل هذه المساهمة، سيتمكن البرنامج من توزيع المواد الغذائية إلى نحو 14000 شخص لمدة ثلاثة أشهر. وبالإضافة إلى ذلك، سيتلقى 8500 شخص من الأشد احتياجاً - مثل الأطفال دون سن الخامسة والأمهات الحوامل والمرضعات - مساعدات غذائية تكفي لستة أشهر.

وقال الدكتور هلال الساير، رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي: "هذه هي الشراكة الثانية مع برنامج الأغذية العالمي لتقديم المساعدات الغذائية إلى لاجئي الروهينجا". وأضاف: "يسرنا أن نكون شركاء لبرنامج الأغذية العالمي ونأمل في العمل معاً في مشروعات أخرى في المستقبل".

هذه هي المساهمة الثانية من جمعية الهلال الأحمر الكويتي التي يتلقاها برنامج الأغذية العالمي لصالح لاجئي الروهينجا في أقل من عام، ليصل إجمالي المبلغ إلى 1.5 مليون دولار أمريكي. وفي وقت سابق من هذا العام، زار وفد من جمعية الهلال الأحمر الكويتي عمليات البرنامج في منطقة كوكس بازار وشهد الأوضاع القاسية في المخيمات.

ومن جانبه قال عبد الله الوردات، مدير برنامج الأغذية العالمي في منطقة مجلس التعاون الخليجي: "إننا نقدر الشراكة المتنامية مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي". وأضاف: "تأتي هذه المساهمة الجديدة للاجئي الروهينجا في توقيت مهم للغاية وذلك مع بداية شهر رمضان الكريم."

في كل شهر، تصل المساعدات الغذائية من برنامج الأغذية العالمي إلى أكثر من 850 ألف شخص في منطقة كوكس بازار.