Skip to main content

اليابان تدعم برنامج الأغذية العالمي في مساعدة الشعب العراقي على إعادة بناء بلاده وسبل كسب الرزق بعد سنوات من الصراع

يخصص البرنامج 7 ملايين دولار أمريكي من هذه المنحة لمساعدة حوالي 200 ألف نازح داخلياً من خلال توفير الأغذية والتحويلات النقدية لتلبية احتياجاتهم الغذائية. صورة: برنامج الأغذية العالمي
يخصص البرنامج 7 ملايين دولار أمريكي من هذه المنحة لمساعدة حوالي 200 ألف نازح داخلياً من خلال توفير الأغذية والتحويلات النقدية لتلبية احتياجاتهم الغذائية. صورة: برنامج الأغذية العالمي
بغداد– قدمت الحكومة اليابانية مساهمة بلغت 9.2 مليون دولار أمريكي لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة حتى يتمكن من تحويل أنشطته في العراق من تقديم المساعدات الإنسانية بصفة أساسية إلى تقديم مساعدات تنموية.

في الوقت الذي يعاني فيه البرنامج من نقص الموارد في العراق، يأتي هذا التبرع المقدم من اليابان في الوقت المناسب؛ فسوف يساعد البرنامج على التصدي إلى انعدام الأمن الغذائي لدى الأسر النازحة داخلياً، كما يعزز بناء قدرة العائدين والمجتمعات المحلية على الصمود.

وقال السيد/ ناوفومي هاشيموتو، سفير اليابان لدى جمهورية العراق: "بلغ إجمالي المساعدات التي قدمتها اليابان في عام 2019 إلى العراق 63 مليون دولار أمريكي، بما في ذلك هذه المساهمة الخاصة بدعم الأمن الغذائي." وأضاف: "وبهذه المنحة، تصل إجمالي المساعدات اليابانية المقدمة للمتضررين من الأزمة إلى 500 مليون دولار أمريكي."

ويخصص البرنامج 7 ملايين دولار أمريكي من هذه المنحة لمساعدة حوالي 200 ألف نازح داخلياً من خلال توفير الأغذية والتحويلات النقدية لتلبية احتياجاتهم الغذائية. ويخصص 2.2 مليون دولار أمريكي من المنحة أيضاً لتوفير فرص لكسب الرزق إلى حوالي 13 ألف شخص من العائدين والمحتاجين في المجتمعات المحلية. وتساهم التحويلات النقدية في ضخ سيولة نقدية في الاقتصاد المحلي.

وقالت سالي هيدوك، ممثل برنامج الأغذية العالمي في العراق: "خلال عام 2019، يبدأ البرنامج في الانتقال نحو مرحلة تقديم حلول أكثر استدامة، ويجمع بين استجابته لحالات الطوارئ في المجتمعات النازحة ومشروعات توفير سبل كسب الرزق التي تشجع الاعتماد على الذات أكثر من الاعتماد على المساعدات الإنسانية." وأضافت: "لن يمكننا تنفيذ ذلك إلا من خلال الشراكات القوية مع  الحكومات مثل الحكومة اليابانية وغيرها من الأطراف المعنية بالعمل الإنساني."

وتماشياً مع الجهود المبذولة لكسر حلقة انعدام الأمن الغذائي، يعمل البرنامج على تقديم المساعدات للمحتاجين في العراق بطريقة أكثر شمولية. وتساهم أنشطة إعادة تأهيل الأصول في تحقيق الاستقرار في البلاد، ودعم العودة الكريمة والطوعية للعراقيين، ومساعدة الشعب العراقي على إعادة بناء سبل كسب العيش التي أعاقتها سنوات طويلة من الصراع.

Topics
اليابان العراق التمويل الشراكات القدرة على الصمود
اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى الاتصال:

دينا القصبي، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة، جوال: 00201015218882

بريد إلكتروني: dina.elkassaby@wfp.org