Skip to main content

بعد تلقي طلب رسمي للمساعدة من حكومة أوكرانيا، يقوم برنامج الأغذية العالمي بإطلاق عملية طارئة لتقديم المساعدة الغذائية للأشخاص الفارين من الصراع داخل البلاد وفي البلدان المجاورة.

يقوم البرنامج الأغذية العالمي بالتوسع ليصل إلى 4.8 مليون شخص شهرياً من خلال التحويلات النقدية وكذلك التوزيعات الغذائية العينية. كما يستعد البرنامج لتقديم المساعدة إلى الأوكرانيين الفارين إلى البلدان المضيفة للاجئين.

فر أكثر من 6 ملايين أوكراني بالفعل من البلاد وطلبوا اللجوء في البلدان المجاورة منذ بداية الصراع. وفي الوقت نفسه، نزح داخلياً نحو 6 ملايين شخص آخرين.

وعلى الرغم من أن الصراع يحدث في أوكرانيا، إلا أن تأثيره على الأمن الغذائي سيكون عالميًا.

يعد حوض البحر الأسود أحد أهم مناطق العالم لإنتاج الحبوب والإنتاج الزراعي. وستؤدي عواقب الصراع إلى زيادة الضغط على الموارد والوصول إلى الغذاء خارج حدود أوكرانيا.

وللوصول إلى الأشخاص المتضررين من النزاع في أوكرانيا والبلدان المجاورة، يحتاج برنامج الأغذية العالمي إلى دعمكم بشكل عاجل.

ما الذي يقوم به برنامج الأغذية العالمي للاستجابة لحالة الطوارئ في أوكرانيا

الاستجابة لحالة الطوارئ

يخطط برنامج الأغذية العالمي للوصول إلى 4.8 مليون شخص شهريا من المتضررين جراء الصراع من خلال التحويلات القائمة على النقد وكذلك توزيع المواد الغذائية العينية.

الاتصالات السلكية واللاسلكية والخدمات اللوجستية في حالات الطوارئ

بالنيابة عن الأمم المتحدة، يعمل برنامج الأغذية العالمي على الأرض في أوكرانيا وفي عدد من البلدان المجاورة لقيادة مجموعات الاتصالات السلكية واللاسلكية واللوجستيات في حالات الطوارئ. يقوم برنامج الأغذية العالمي بتشكيل فرق في مولدوفا ورومانيا وسلوفاكيا والمجر وبولندا لتسهيل توصيل المساعدات الغذائية والنقدية إلى أوكرانيا ودعم اللاجئين حسب الحاجة.

كيف يمكنك المساعدة

يحتاج برنامج الأغذية العالمي بشكل عاجل إلى مساعدتك لدعم الفارين من الصراع داخل البلد وفي البلدان المجاورة
تبرع الآن