Skip to main content

بيان بشأن تجديد شريان الحياة الإنساني لملايين الناس في شمال غرب سوريا

روما/جنيف/نيويورك، 18 حزيران/ يونيو : 2021 يعيش على الحدود ملايين الأشخاص بكثافة في منطقة حرب نشطة في شمال غرب سوريا، وهو ما يجعلهم في حاجة دائمة إلى مساعدات إنسانية للبقاء على قيد الحياة. وللوصول إلى من هم في أمسِّ الحاجة إلى المساعدة، تحتاج الأمم المتحدة إلى المرور عبر الحدود وعبر خطوط التماس.

لذلك، ندعو إلى تجديد تفويض مجلس الأمن لإجراء عمليات عبر الحدود من تركيا إلى شمال غرب سوريا، إذ إن الفشل في ذلك سيوقف فورًا تسليم الأمم المتحدة للأغذية ولقاحات كوفيد-19 واللوازم الطبية الحيوية والمأوى والحماية والمياه النظيفة والصرف الصحي، وغير ذلك من المساعدات المنقذة للحياة إلى 3.4 ملايين شخص، من بينهم مليون طفل.

وتواصل الأمم المتحدة العمل مع جميع الأطراف المعنية للسماح أيضًا بمرور القوافل عبر خطوط التماس إلى الشمال الغربي، لما يمثله ذلك من أهمية بالغة في توسيع نطاق الاستجابة الشاملة، ولكن حتى وإن نُشرت القوافل بانتظام، فإنها لن تستطيع أن تكرر حجم العملية العابرة للحدود ونطاقها، ذلك أنه ببساطة لا بديل.

ومن ثَم، تظل استجابة الأمم المتحدة الواسعة النطاق عبر الحدود لمدة 12 شهرًا إضافية أمرًا ضروريًّا لتفادي وقوع كارثة إنسانية في شمال غرب سوريا.

الأطراف الموقعة

السيد مارك لوكوك، منسق الإغاثة في حالات الطوارئ ووكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA)

السيد أنطونيو فيتورينو، المدير العام للمنظمة الدولية للهجرة (IOM)

دكتورة ناتاليا كانم، ‫المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)

السيد ديفيد بيزلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي (WFP)

السيد فيليبو غراندي، المفوض السامي لشؤون اللاجئين بمفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR)

السيدة هنرييتا هـ. فور، المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF)

الدكتور تيدروس أدحانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية (WHO)

موضوعات

سوريا

اتصل بنا

لمزيد من المعلومات، يُرجى التواصل مع:

زوي باكستون
نيويورك
عبر البريد الإلكتروني zoe.paxton@un.org
هاتف 1542 297 917 1+

فانيسا هوغينين
جنيف
عبر البريد الإلكتروني huguenin@un.org،
هاتف 44 68 202 79 41+