Skip to main content

برنامج الأغذية العالمي ينعى وفاة الفنان القدير محمود ياسين سفير البرنامج للنوايا الحسنة

الفنان الراحل محمود ياسين خلال زيارة إلى مشروعات البرنامج بسوهاج في مصر مع الفنانة هند صبري. صورة: برنامج الأغذية العالمي
الفنان الراحل محمود ياسين خلال زيارة إلى مشروعات البرنامج بسوهاج في مصر مع الفنانة هند صبري. صورة: برنامج الأغذية العالمي
القاهرة – ينعي برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة اليوم وفاة أحد أشهر نجوم السينما المصرية والعربية على الإطلاق، وهو الفنان القدير الراحل محمود ياسين الذي شغل منصب سفير البرنامج للنوايا الحسنة منذ عام 2004.

وكما قال الفنان محمود ياسين عند تعيينه سفيراً للنوايا الحسنة في عام 2004: "على الفنان الحقيقي أن يتعاطف بشكل أكبر من الآخرين مع المعاناة الإنسانية...أريد أن أرى أحفادي وجميع الأطفال يعيشون في عالم أفضل."

 

يأتي هذا الخبر الحزين بعد أقل من أسبوع على منح برنامج الأغذية العالمي جائزة نوبل للسلام الأسبوع الماضي لجهوده في منع استخدام الجوع كسلاح في الحرب والنزاع.

وقال مهند هادي، المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ووسط آسيا وشرق أوروبا: "نشعر في برنامج الأغذية العالمي ببالغ الحزن والأسى لوفاة الفنان القدير محمود ياسين، ونتقدم بخالص تعازينا ومواساتنا لأسرة الفنان الراحل والعالم العربي بأسره لوفاة أحد أيقونات الفن في مصر والوطن العربي. لقد فقدنا اليوم رجلاً عظيماً، وزميلاً أظهر قدراً كبيراً من الإنسانية والتواضع أثناء فترة تعيينه وكان دائماً حريصاً على زيارة عملياتنا وإبداء الدعم للأشخاص الذين نخدمهم."

 

خلال زيارة الفنان محمود ياسين إلى دارفور
خلال زيارة الفنان محمود ياسين إلى دارفور

وعلى مدار الستة عشر عاماً الماضية، كان محمود ياسين داعماً قوياً لبرنامج الأغذية العالمي وقضايا الفقر والجوع في جميع أنحاء المنطقة والعالم. وخلال فترة عمله كسفير للنوايا الحسنة لبرنامج الأغذية العالمي، شارك في العديد من الفعاليات والبعثات لجمع الأموال والتوعية بقضايا الجوع وعمليات البرنامج في جميع أنحاء المنطقة. وقام بزيارة إلى إقليم دارفور في عام 2005 في ذروة النزاع الذي عصف بالمنطقة وكذلك اليمن وسوريا ومصر. كما كان نشطاً في دعم العديد من حملات التوعية المختلفة حول الجوع نيابة عن البرنامج.

 

وبفضل رصيده الضخم الذي بلغ أكثر من 150 فيلماً، وأكثر من 25 عرضاً مسرحياً ومئات البرامج التلفزيونية والإذاعية منذ الستينيات، أصبح محمود ياسين النجم المفضل لأجيال عديدة في بلدان العالم الناطقة باللغة العربية.

 

ويعرب برنامج الأغذية العالمي بالامتنان والتقدير لهذا النجم الكبير الذي تبرع بجزء من وقته لمساعدتنا في الجهود التي نبذلها للتخفيف من معاناة الملايين من الناس في مختلف أنحاء العالم.

 

ومن الجدير بالذكر أن الفنان محمود ياسين كان من أشد المؤمنين بالدور الذي يؤديه برنامج الأغذية العالمي وعمله على مدار السنوات وكان يقول: "العالم لديه ما يكفي من الغذاء والنوايا الحسنة للتصدي إلى هذه المأساة. القضاء على الجوع ليس مجرد واجب علينا جميعاً فحسب، ولكنه وسيلة لتمهيد الطريق لمئات الملايين من الأطفال والنساء والرجال لتحقيق إمكاناتهم الكاملة. وسيعود ذلك بالنفع على البشرية جمعاء."

#                                   #                                  #                       

برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة هو الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2020. نحن أكبر منظمة إنسانية في العالم معنية بإنقاذ الأرواح في حالات الطوارئ واستخدام المساعدات الغذائية في تمهيد الطريق إلى السلام، والاستقرار، والرخاء للمجتمعات التي تتعافى من النزاعات والكوارث وتأثير التغير المناخي.

 

 

موضوعات

سفراء النوايا الحسنة والمشاهير

اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى متابعتنا على تويتر WFP_AR@ وفيسبوك  أو الاتصال:

 

عبير عطيفة، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة، جوال: 00201066634352

بريد إلكتروني: abeer.etefa@wfp.org

 

ريم ندا، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة، جوال: 00201066634522

بريد إلكتروني: reem.nada@wfp.org