Skip to main content

برنامج الأغذية العالمي يستجيب للأزمة الإنسانية مع فرار آلاف الأشخاص إلى أرمينيا

يكثف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة جهوده لمساعدة الأشخاص الذين وصلوا مؤخراً إلى الحدود الأرمينية.

يريفان - يكثف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة جهوده لمساعدة الأشخاص الذين وصلوا مؤخراً إلى الحدود الأرمينية. وحتى يوم الجمعة، أكدت الحكومة الأرمينية أن أكثر من 90 ألف شخص لجأوا إلى أرمينيا منذ 23 سبتمبر.

وقد ارتفع هذا العدد من الأشخاص الذين يصلون إلى الحدود بشكل كبير في الأيام الأخيرة، مما أدى إلى طوابير طويلة عند المعابر الحدودية، ومن بينهم كبار السن والعديد من الأطفال. غالبًا ما يكون أولئك الذين يصلون إلى الحدود في حالة من الإرهاق ويحتاجون إلى مساعدة طارئة فورية، بما في ذلك الوجبات الساخنة وغيرها من المساعدات الغذائية.

وقام برنامج الأغذية العالمي ببناء مرافق في غوريس، بالقرب من الحدود في مقاطعة سيونيك الجنوبية الشرقية، لتقديم الوجبات الساخنة للأشخاص الذين يدخلون أرمينيا. وتم توزيع أكثر من 2000 وجبة ساخنة على الأشخاص الذين يعبرون الحدود يوم الخميس. ويخطط برنامج الأغذية العالمي لتوسيع نطاق تقديم 21000 وجبة في الأسبوعين المقبلين.

ويقدم برنامج الأغذية العالمي أيضًا عبوات تحتوي على مواد غذائية غنية بالبروتين وحبوب وزيت طهي لنحو 30 ألف شخص. بالإضافة إلى ذلك، فإن برنامج الأغذية العالمي على استعداد لتقديم بطاقات غذائية لدعم أكثر من 6000 فرد، والعمل مع الشركاء والجهات المانحة، لتوسيع نطاق المساعدات بشكل أكبر وفقًا للاحتياجات.

وقالت نانا سكاو، ممثلة برنامج الأغذية العالمي والمديرة القطرية في أرمينيا "نحن قلقون للغاية بخصوص التأثير على حياة ومعيشة المدنيين. ومع تطور الموقف، من المهم أن يحصل الأشخاص المتضررين على الدعم الإنساني باستمرار وفي التوقيت المناسب". 

موضوعات

أرمينيا حالات الطوارئ

اتصل بنا

 جوهار سرجيسان، برنامج الأغذية العالمي أرمينيا، تليفون محمول (37491)4555564