Skip to main content

تمويل جديد من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المُتحدة لعملية برنامج الأغذية العالمي في اليمن

جزء من هذه المساهمة يتم توجيهه لمعالجة سوء التغذية لدى النساء والأطفال والتصدي له. صورة: برنامج الأغذية العالمي/أنابل سيمنجتون
جزء من هذه المساهمة يتم توجيهه لمعالجة سوء التغذية لدى النساء والأطفال والتصدي له. صورة: برنامج الأغذية العالمي/أنابل سيمنجتون
روما – رحَّب برنامج الأغذية العالمي التابع لمنظمة الأمم المُتحدة بمُساهمة من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المُتحدة بلغت 240 مليون دولار أمريكي لدعم الاحتياجات الغذائية للمستضعفين في اليمن.

في شهر رمضان الكريم،  يُواجه اليمن نقصاً شديداً في الغذاء، وهذه المُساهمة السخية سوف تُساعد اليمنيين إلى حدٍ كبير على ممارسة عاداتهم وتقاليدهم المتبعة في مثل هذا الشهر المعظم.

 

ويُخطط برنامج الأغذية العالمي لاستخدام هذه المُساهمة في تزويد ملايين من الأُسر بحصص غذائية شهرية من الدقيق، والزيت، والسكر، والملح، وفي المناطق الحضرية التي لا تزال الأسواق تعمل بها سوف تحصل الأُسر على قسائم غذائية لشراء هذه الحصص التموينية من خلال بعض التُجار المحليين، الأمر الذي يدعم الاقتصاد المحلي أيضاً.

 

وسوف يتم توجيه 10 ملايين دولار أمريكي من المُساهمة إلى المشروع الخاص بالتغذية الذي ينفذه برنامج الأغذية العالمي، والذي يُعالج سوء التغذية لدى النساء والأطفال ويمنع حدوثه.

 

وقال ريحان أسد، كبير المُوظَّفين ببرنامج الأغذية العالمي: "لا شك أن الدعمُ الذي يأتي من المُجتمع الدولي له أهمية كُبرى في القضاء على مُعاناة ملايين من الناس في اليمن،" ثم أضاف قائلاً:" ونحنُ نعرب عن خالص امتناننا للمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المُتحدة لدعم أعمالنا في اليمن."

وبسبب الوضع المضطرب في اليمن، يظل ملايين من الناس محاصرين في دائرة الفقر وانعدام الأمن الغذائي، حيثُ يُعاني أكثر من 20 مليون نسمة من الجوع ويُكافحون لدعم أُسرهم في ظل القتال وانهيار الاقتصاد والخدمات الصحية المُتدنيّة.

 

ويعمل برنامج الأغذية العالمي على زيادة حجم عملياته لتوفير الغذاء إلى 12 مليون يمني من الأشد احتياجاً، وفي الوقت نفسه يسرع من وتيرة تنفيذ البرامج التي تُمكِّن الناس من إعادة بناء حياتهم بحيث يُمكن لليمن أن يبدأ رحلة التعافي.

 

#                                  #                                  #

برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة – مهمته إنقاذ الأرواح في حالات الطوارئ وتغيير حياة الملايين من خلال التنمية المستدامة. ويعمل البرنامج في أكثر من 80 بلداً في مختلف أنحاء العالم على توفير الغذاء للناس الذين يعانون من النزاعات والكوارث، بالإضافة إلى إرساء الأسس لمستقبل أفضل.

 

 

 

 

 

 

Topics
المملكة العربية السعودية اليمن الإمارات العربية المتحدة حالات الطوارئ الأمن الغذائي
اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى متابعتنا علىتويتر @WFP_AR وفيسبوك أو الاتصال:

زينة حبيب، برنامج الأغذية العالمي/ الخليج، جوال: 00971524724971،
بريد إلكتروني: zeina.habib@wfp.org

 

عبير عطيفة، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة،

جوال: 00201066634352

بريد إلكتروني: abeer.etefa@wfp.org