Skip to main content

ألمانيا تدعم برنامج الأغذية العالمي لإعادة تقديم المساعدات الغذائية بشكل كامل للأسر الفلسطينية الأشد احتياجاً وتصبح ضمن أكبر الجهات المانحة لفلسطين

منذ بداية هذا العام، تمكن برنامج الأغذية العالمي من تقديم الدعم لما يقرب من 330 ألف شخص من غير اللاجئين ممن يعانون انعدام الأمن الغذائي. صورة: برنامج الأغذية العالمي
منذ بداية هذا العام، تمكن برنامج الأغذية العالمي من تقديم الدعم لما يقرب من 330 ألف شخص من غير اللاجئين ممن يعانون انعدام الأمن الغذائي. صورة: برنامج الأغذية العالمي
القدس الشرقية- تلقى برنامج الأغذية العالمي مساهمة قدرها 4 ملايين يورو (ما يعادل 4.5 مليون دولار أمريكي) من الحكومة الألمانية مما يساعد في تلبية معظم الاحتياجات الغذائية المُلحة للمحتاجين من غير اللاجئين بمنطقة قطاع غزة والضفة الغربية.

ونظراً لنقص حاد في التمويل، فقد اضطر البرنامج منذ شهر يناير/كانون الثاني إلى خفض قيمة القسائم الغذائية الشهرية للأسر المستضعفة من 10 دولارات أمريكية إلى 8 دولارات أمريكية لكل فرد. ولكن المنحة الجديدة من ألمانيا، سوف تساعد البرنامج في إعادة تقديم استحقاقات المستفيدين من القسائم الغذائية بشكل كامل إلى 166 ألف شخص الذين أُضيروا من تقليص المساعدات.

وقال كريستيان كلاجز، ممثل ألمانيا لدى السلطة الفلسطينية: "في ظل ازدياد معدلات الفقر وانعدام الأمن الغذائي، ستساعد هذه المساهمة الأسر الأشد احتياجاً على تلبية احتياجاتهم الأساسية." وأضاف: "ينبغي استمرار الدعم لبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين لضمان مواصلة تقديم تلك المساعدات حتى نهاية العام."

وكشف تقييم أجراه برنامج الأغذية العالمي في شهر مارس/أذار الماضي عن تدهور حالة الأمن الغذائي لكل من تضرروا من تقليص المساعدات. ووجد أن الأسر المتضررة قد زاد اعتمادها على المؤسسات الخيرية والاستدانة، وقامت بتقليل عدد وجباتها اليومية واضطرت إلى تناول كميات أقل من الطعام وأقل في الجودة.

وقال ستيفن كيرني، ممثل برنامج الأغذية العالمي ومديره القطري في فلسطين: "لقد أظهرت ألمانيا التزامها المستمر تجاه الشعب الفلسطيني من خلال زيادة دعمها المادي والسماح لبرنامج الأغذية العالمي باستدامة شريان الحياة المتمثل في توفير المساعدات لمن هم في أمس الحاجة لها." وأضاف قائلًا: "إن إعادة القيمة الكاملة للقسائم الغذائية سيؤدي بشكل ملحوظ إلى تحسين أحوال المعيشة القاسية والأحوال الاقتصادية والاجتماعية للأسر الفقيرة التي عادة ما تنفق أكثر من نصف مواردها على الغذاء."

ومنذ بداية هذا العام، تمكن برنامج الأغذية العالمي من تقديم الدعم لما يقرب من 330 ألف شخص من غير اللاجئين ممن يعانون انعدام الأمن الغذائي. وتشير تقديرات محلية جديدة إلى أن عدد الأشخاص المحتاجين يزيد عن 700 ألف شخص. ومع تلقي البرنامج هذه المساهمة، سيتمكن من مواصلة تقديم المساعدة لنحو 260 ألف شخص بحلول نهاية سبتمبر/أيلول القادم.

#                                  #                                  #

برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة – مهمته إنقاذ الأرواح في حالات الطوارئ وتغيير حياة الملايين من خلال التنمية المستدامة. ويعمل البرنامج في أكثر من 80 بلداً في مختلف أنحاء العالم على توفير الغذاء للناس الذين يعانون من النزاعات والكوارث، بالإضافة إلى إرساء الأسس لمستقبل أفضل.

 

Topics
فلسطين ألمانيا الصراعات الأمن الغذائي التمويل
اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى متابعتنا علىتويتر @WFP_AR وفيسبوك  أو الاتصال:

ياسمين أبو العسل، برنامج الأغذية العالمي/القدس

هاتف: 00972546773170
بريد إلكتروني:yasmin.abuelassal@wfp.org