Skip to main content

مدير برنامج الأغذية العالمي يحذر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من مجاعة وشيكة في اليمن

صور: برنامج الأغذية العالمي/علاء نعمان
صور: برنامج الأغذية العالمي/علاء نعمان
نيويورك - ألقى ديفيد بيزلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، اليوم كلمة أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن الأزمة الإنسانية في اليمن. وفيما يلي بعض النقاط البارزة المختارة من ملاحظاته:

نحن نواجه المجاعة في اليمن ... ويوجد نحو 16 مليون ضحية بريئة لهذه الحرب غير الضرورية التي صنعها الإنسان، وهؤلاء يكافحون من أجل الحصول على الطعام كل يوم. ويوجد أحد عشر مليونًا يصنفون ضمن المستوى الثالث وفقاً للتصنيف المرحلي المتكامل لانعدام الأمن الغذائي، مما يعني أنهم في مستوى الأزمة. ويوجد خمسة ملايين في مستوى الطوارئ و50000 في ظروف شبيهة بالمجاعة ".

"إن الأموال التي لدينا تنفد في الوقت الذي أحدثكم فيه ... ونحن بحاجة إلى حوالي 860 مليون دولار أمريكي فقط لتفادي وقوع المجاعة. وذلك لمدة ستة أشهر. ولا نملك حاليًا حتى نصف هذا الرقم. وهذا يعني أننا سنضطر إلى تقليص الحصص الغذائية التي نقدمها حاليًا، والتي يستفيد منها نحو 9 ملايين شخص نقدم لهم المواد الغذائية ".

"نحن نكافح الآن لإطعام 13 مليون شخص. وإذا كنا نكافح من أجل 13 مليون شخص، وليس لدينا المال، وإمكانية الوصول والأدوات التي نحتاجها، فما الذي نعتقد أنه سيحدث؟ حسنًا، يمكنني أن أعطيكم صورة واضحة جدًا: نتوقع أن يبدأ 80٪ من سكان اليمن على الفور بالانتقال إلى التصنيف 3 و 4 و 5. كيف سيحصلون على الغذاء؟ كيف سيحصلون على الوقود؟ كيف سيحصلون على الدواء؟ ستكون كارثة ... سنكون بصدد كارثة حقيقية".

  

للصور اضغط هنا

 

 

موضوعات

اليمن الصراعات حالات الطوارئ الأمن الغذائي

اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى متابعتنا على تويتر WFP_AR@ وفيسبوك، أو الاتصال:

 

عبير عطيفة، برنامج الأغذية العالمي، القاهرة، جوال: 00201066634352

بريد إلكتروني: abeer.etefa@wfp.org