Skip to main content

برنامج الأغذية العالمي والصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعمان الحكومة التونسية لمساعدة الأسر المحتاجة المتضررة من تداعيات جائحة كوفيد-19 في منطقة سليانة

سليانة - في إطار مشروع تعزيز سلاسل القيمة من أجل التنمية الإقليمية لسليانة، بتمويل من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد)، بدأ برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة - بالتعاون مع وزارتي الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية والتربية التونسيتين - تنفيذ أول تحويلات نقدية في تونس. وقد أعتمدت المبادرة، التي ستتواصل على امتداد ثلاثة أشهر، لمساعدة أكثر من 530 أسرة من منطقة سليانة التي حُرم أطفالها من الحصول على وجباتهم المدرسية بسبب إغلاق المدارس خلال أزمة كوفيد-19.

في الوقت الحالي، ستحصل أسر الأطفال المنتظمين في خمسة مدارس ابتدائية (وهي مدارس الفضول، وسودجا، والحرية، وفندق ديبش، وبو عبد الله) التي ينفذ فيها البرنامج مشروع الوجبات المدرسية على تحويل نقدي ثابت وغير مشروط بقيمة 200 دينار تونسي (حوالي 70 دولارًا أمريكيًا) لمساعدة هذه الأسر على تلبية احتياجاتها الغذائية الأساسية. وسيكون التحويل النقدي مكملًا للعلاوة الشهرية التي تقدمها وزارة الشؤون الاجتماعية للأسر التي تمثل جزءًا من برنامج الحماية الاجتماعية.

 

ومن جانبها قالت فاطيماتا سو سيديبي، ممثلة برنامج الأغذية العالمي والمديرة القطرية في تونس: "التأثير الاجتماعي والاقتصادي لجائحة فيروس كورونا في تونس يثير القلق بشأن مستويات الفقر وسوء التغذية التي تهدد بالمزيد من الارتفاع." وأضافت: "ينفذ برنامج الأغذية العالمي التغذية المدرسية في المجتمعات الفقيرة حيث فقد الكثيرون وظائفهم أو دخلهم بسبب إجراءات الإغلاق وأصبحوا غير قادرين الآن على توفير المواد الغذائية الأساسية لأسرهم. إن استبدال الوجبات المدرسية التي تقدم للأطفال بهذه الطريقة سيساعد في تلبية احتياجاتهم الغذائية أثناء إغلاق المدارس."

وستتلقى الأسر رسالة على الهواتف المحمولة تحتوي على كود يستخدمونه لاسترداد استحقاقاتهم المالية. ثم على هذه الأسر أن تتوجه إلى أي مكتب بريد لاستخدام الكود وإظهار بطاقة الهوية الوطنية لصرف مستحقاتهم المالية. وبفضل التمويل المقدم من إيفاد، يعمل برنامج الأغذية العالمي مع شريكه المنفذ، منظمة الإغاثة الإسلامية بتونس، والتي ستتولى تنسيق ومتابعة تنفيذ هذا النظام بما يتماشى مع الأنشطة الأخرى في إطار الصندوق الاستئماني متعدد الشركاء للاستجابة والتعافي من جائحة كوفيد -19 التابع للأمم المتحدة (COVID-19 MPTF).

 

ويدعم برنامج الأغذية العالمي الحكومة التونسية في برنامجها الوطني للتغذية المدرسية وفقًا لشروط الخطة الخمسية التي وضعها برنامج الأغذية العالمي لتونس (2018-2022) - والتي تهدف إلى تعزيز قدرة المؤسسات الوطنية على تقديم وجبات مدرسية محسنة وتنفيذ برامج الحماية الاجتماعية التي تهدف لتحسين البرنامج الوطني للتغذية المدرسية.

 

وكان برنامج الأغذية العالمي قد وقع العام الماضي اتفاقًا مع وزارة الزراعة التونسية - المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بسليانة - لتعزيز التنمية الزراعية المحلية وتحسين التغذية من خلال برامج التغذية المدرسية المبتكرة من منتجات محلية في جنوب ولاية سليانة. ويشكل التعاون جزءًا من مشروع إيفاد الذي يطلق عليه "PROFITS" (أي مشروع لتعزيز قطاعات التنمية الإقليمية لسليانة).

 

Topics
تونس حالات الطوارئ الصحية التغذية المدرسية
اتصل بنا

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى متابعتنا على تويتر WFP_AR@ وفيسبوك  أو الاتصال:

عزيزة بوحجبة، برنامج الأغذية العالمي، تونس، جوال: 0021658751620

بريد إلكتروني: aziza.bouhejba@wfp.org